الرئيسية » السلايدر » الاعتداء على قنصلية مغربية بإسبانيا
السعودية

السعودية والإمارات والبحرين ومصر تغلق حدودها مع قطر

قررت السعودية والإمارات والبحرين ومصر، اليوم الاثنين، قطع العلاقات الديبلوماسية مع قطر وإغلاق كافة المنافذ البرية والبحرية والجوية ، ومنع العبور في الأراضي والطيران في الأجواء والملاحة في المياه الإقليمية لتلك الدول كل على حسب حدوده مع قطر لأسباب تتعلق “بأمنها الوطني”حسب بلاغات رسمية للدول الأربعة في وكالات الأنباء الرسمية، فيم اختارت الكويت التموقع في خانة الحياد.

كما منعت السعودية والإمارات والبحرين على مواطنيها السفر إلى دولة قطر أو الإقامة فيها أو المرور عبرها، ومنع المواطنين القطريين من الدخول لأراضيها أو المرور عبرها لأسباب أمنية احترازية وأمهلت المقيمين والزائرين القطريين أجل 14 يوما للمغادرة، ومن جانب آخر تعهدت السعودية بتوفير التسهيلات والخدمات للحجاج والمعتمرين القطريين.

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية نقلا عن مصدر مسؤول إن الرياض “قررت إغلاق كافة المنافذ البرية والبحرية والجوية، ومنع العبور في الأراضي والأجواء والمياه الإقليمية السعودية، والبدء بالإجراءات القانونية الفورية للتفاهم مع الدول الشقيقة والصديقة والشركات الدولية لتطبيق ذات الإجراء بأسرع وقت ممكن لكافة وسائل النقل من وإلى دولة قطر، وذلك لأسباب تتعلق بالأمن الوطني السعودي.” مؤكدة أن قرارها جاء نتيجة لـ“الانتهاكات الجسيمة التي تمارسها السلطات في الدوحة، سراً وعلناً، طوال السنوات الماضية بهدف شق الصف الداخلي السعودي، والتحريض للخروج على الدولة، والمساس بسيادتها” ، متهمة قطر بـ”احتضان جماعات إرهابية وطائفية متعددة تستهدف ضرب الاستقرار في المنطقة، ومنها جماعة الإخوان المسلمين وداعش والقاعدة، والترويج لأدبيات ومخططات هذه الجماعات عبر وسائل إعلامها بشكل دائم، ودعم نشاطات الجماعات الإرهابية المدعومة من إيران في محافظة القطيف السعودية، وفي مملكة البحرين وتمويل وتبني وإيواء المتطرفين الذين يسعون لضرب استقرار ووحدة الوطن، واستخدام وسائل الإعلام التي تسعى إلى تأجيج الفتنة داخلياً والدعم والمساندة من قبل السلطات في الدوحة لميليشيا الحوثي الانقلابية حتى بعد إعلان تحالف دعم الشرعية في اليمن”.

وأعلنت الإمارات العربية المتحدة “قطع العلاقات مع قطر بما فيها العلاقات الدبلوماسية وإمهال البعثة الدبلوماسية القطرية 48 ساعة لمغادرة البلاد “، والأمر نفسه بالنسبة لجمهورية مصر.

وقالت البحرين إن قرار “قطع العلاقات الدبلوماسية مع دولة قطر حفاظا على أمنها الوطني وسحب البعثة الدبلوماسية البحرينية من الدوحة وإمهال جميع افراد البعثة الدبلوماسية القطرية 48 ساعة لمغادرة البلاد”.

من جهتها قالت وزارة الخارجية القطرية إن “هذه الإجراءات غير مبررة وتقوم على مزاعم وادعاءات لا أساس لها من الصحة، الهدف منها واضح وهو فرض الوصاية على الدولة وهذا بحد ذاته انتهاك لسيادتها كدولة وهو أمر مرفوض قطعيا”.

ويأتي هذا التصعيد بين دول الخليج بعد نشر وكالة الأنباء القطرية تصريحا لأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني يوم 23 ماي 2017 أشاد فيه بإيران، وأعلنت قطر بعد ذلك أن الموقع تعرض للاختراق.

Leave a Reply

Hosted @ activebuzz.ma