الرئيسية » السلايدر » نائب عمدة سلا يكذب مكتب السلامة الصحية: الأكباش تحقن بحبوب منع الحمل
من الأرشيف
من الأرشيف

رئيس جماعة سابق يصدم تلميذة ويرديها قتيلة

عزيز رتاب- الجواب

فارقت التلميذة ليلى أوزمي الحياة، مساء أمس الثلاثاء، بقسم الإنعاش متأثرة بإصاباتها البليغة بعيد ساعات قليلة عن صدمها من طرف سيارة(م.و) الرئيس السابق لبلدية أزيلال، بشارع المسيرة الخضراء بمدينة افورار على مستوى ثانوية اللوز الإعدادية حيث تدرس.

وجدير بالتذكير أن التلميذة ليلى التي لم تتجاوز بعد ربيعها الخامس عشر وتدرس بالثالثة إعدادي، هي الضحية الثانية في غضون أقل من شهرين، بعد الحادثة المروعة التي أودت بحياة الاستاذ راضيس جراء السرعة المفرطة والتجاوز غير القانوني بهذا الشارع.

وأمام غياب مدار طرقي للطريق الوطنية التي يسلكها القادمون والذاهبون من وإلى بني ملال وأزيلال عبر أفورار وشارعها الرئيسي (المسيرة الخضراء) بمدينة افورار، الذي أضحى شارعا للموت، جراء توالي حوادث مميتة، معظم ضحاياها من التلاميذ بسبب عدم تخفيض السرعة عند مدخل المدينة بهذا الشارع الذي يفتقد لحواجز تجبرهم على تخفيضها.

وتأتي هده الحادثة أياما قليلة عقب دورة استحضر خلالها المجلس الجماعي لأفورار أرواح ضحايا الحوادث الاخيرة لهذا الشارع من أطفال دوار آيت علوي و الأستاذ راضيس، قبل أن يصادق بالإجماع على رفع ملتمس للمديرية الإقليمية لوزارة التجهيز واللوجستيك لتجهيزه بالحواجز المخفضة للسرعة بالشارع, خاصة بنقط التقاطع مع الأزقة المؤدية للمؤسسات التعليمية وعند ممرات التلاميذ الراجلين, وإقامة مدار عند تقاطعه  بطريق بن دريهم وآيت علوي

Leave a Reply

Hosted @ activebuzz.ma