الرئيسية » السلايدر » ابن يقتل والده المسن بجماعة واولى بإقليم أزيلال
sitting

متضامنون مع الريف بالبيضاء يتبادلون الاتهامات بـ”العياشة والخونة”

عرفت الوقفة التي نظمت في مدينة الدار البيضاء، مساء أمس الأحد، تضامنا مع احتجاجات ساكنة الحسيمة مناوشات وتبادل الاتهامات بـ”العياشة والخونة”، وذلك على خلفية رفع البعض الأعلام الأمازيغية وتدخل البعض الآخر بالعلم المغربي.

وقد شارك في هذه الوقفة كل من جماعة العدل والإحسان الإسلامية المحظورة والحزب الاشتراكي الموحد بحضور أمينته العامة نبيلة منيب وفعاليات أمازيغية، استجابة للنداء الذي أطلقه نشطاء لتنظيم وقفات تضامنية في مختلف مدن المملكة المغربية، بعد تطور الأوضاع في الحسيمة عقب اعتقال 22 شخصا بتهمة ” المس بالسلامة الداخلية للدولة، والتحريض على ارتكاب جنح وجرائم، وإهانة موظفين عموميين أثناء أدائهم لمهامهم، ومعاداة رموز المملكة في تجمعات عامة وأفعال أخرى”.

وشهدت الحسيمة منذ بداية شهر رمضان مواجهات بين المحتجين ورجال الأمن أصيب على إثرها ثلاثة عناصر من الشرطة والقوات المساعدة إصابات خطيرة، بعد إصدار الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالحسيمة مذكرة اعتقال في حق متزعم الاحتجاجات ناصر الزفزافي بسبب احتجاجه وأنصاره داخل مسجد على خطبة الجمعة، قبل أن يتم إلقاء القبض عليه اليوم الاثنين، من أجل الاشتباه في ارتكابه “جريمة عرقلة وتعطيل حرية العبادات، وذلك تبعا للبلاغ الصادر بتاريخ 26 ماي 2017 بخصوص الأمر بإلقاء القبض على هذا الشخص”.

 

Leave a Reply

Hosted @ activebuzz.ma